المرجعية العليا في كربلاء تؤكد على سماع أرقام مذهلة عن أموال البلاد وتتسائل أين تذهب
آخر تحديث GMT05:27:17
 العراق اليوم -

مع استمرار معاناة الشعب العراقي وتدهور حالته الاقتصادية

المرجعية العليا في كربلاء تؤكد على سماع أرقام مذهلة عن أموال البلاد وتتسائل أين تذهب؟

 العراق اليوم -

 العراق اليوم - المرجعية العليا في كربلاء تؤكد على سماع أرقام مذهلة عن أموال البلاد وتتسائل أين تذهب؟

السيد أحمد الصافي
بغداد - العراق اليوم

وجه ممثل المرجعية العليا في كربلاء المقدسة السيد أحمد الصافي، الجمعة، مجموعة من الأسئلة، التي قال إنه “لا يعرف أجوبتها”، بخصوص أموال العراق، وأين ذهبت.

وقال السيد الصافي في خطبة الجمعة التي ألقاها من داخل الصحن الحسيني الشريف، “أين ذهبت أموال البلاد بأرقامها المرعبة، ولماذا ما زالت معاناة الشعب العراقي مستمرة”، مبينا أنه “في كل يوم نسمع عن الفساد، وعن أرقامه الكبيرة والمهولة”.

وأضاف، أن “شباباً عراقيين يمتلكون طاقات كبيرة، ولا يمتلكون اكثر من 5 آلاف دينار في جيوبهم”، لافتا إلى أن “هنالك من يتخرج ولا يجد فرصة عمل بعد ان قضى من عمره في الدراسة أكثر من 16 عاماً، الامر الذي يدفعهم للسفر خارج العراق  بسبب الفراغ الكبير في حياتهم”.

وتابع: “لماذا لا يتم الاهتمام بالمحافظات الزراعية التي يمكن من خلالها الاعتماد في على المحاصيل الزراعية التي تغطي حاجة السوق المحلية؟”، مشيرا إلى أنه “لماذا كل مرة يتم فيها الاهتمام بالزراعة يتم فتح الحدود امام المحاصيل الاجنبية”.

واختتم قائلا: “متى ينتهي التعب والمعاناة، نتمنى أن نجد من يجيب على هذه التساؤلات ويعطي الحلول وينهي المعاناة”

قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ :

"المرجعية العليا" تؤكد ملاحقة الفاسدين واسترجاع الأموال المنهوبة

دوغولاس يدعو الى استثمار الأموال العراقية في البلاد بدلاً من صرفها في الخارج

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المرجعية العليا في كربلاء تؤكد على سماع أرقام مذهلة عن أموال البلاد وتتسائل أين تذهب المرجعية العليا في كربلاء تؤكد على سماع أرقام مذهلة عن أموال البلاد وتتسائل أين تذهب



تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وفي كل مرة تنسّقها بشكل أنيق ومختلف

الملكة ليتيزيا بـ "البلايزر الكاب" مجددًا خلال حضورها مؤتمرًا عن المناخ في مدريد

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 11:30 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

قوات حفتر تعلن عن بدء معركتها الحاسمة صوب مدينة طرابلس
 العراق اليوم - قوات حفتر تعلن عن بدء معركتها الحاسمة صوب مدينة طرابلس

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 15:50 2019 الخميس ,06 حزيران / يونيو

وزارة الصحة المصرية تُحذّر من 6 أدوية في الأسواق

GMT 21:04 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

10 أفكار لتزيين جدران غرف الأطفال لتمنحها أجواء المتعة

GMT 17:04 2016 الجمعة ,15 إبريل / نيسان

قماش المخمل يميز فساتين السهرة بموسم الربيع

GMT 02:19 2014 الجمعة ,17 تشرين الأول / أكتوبر

التوظيف ينتظر طلاب الجامعات السعودية في "أسبوع المهنة"

GMT 02:27 2016 الخميس ,11 آب / أغسطس

عارضة أزياء تمتلك أغرب عيون فى العالم

GMT 17:58 2018 الجمعة ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أجمل شواطئ العالم العربي للاستمتاع بعطلة مميزة

GMT 02:00 2018 الإثنين ,18 حزيران / يونيو

أروى جودة تعتبر "أبو عمر المصري" فاضحًا للتطرف

GMT 13:21 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

المغربية شيرين حسني تفوز بلقب ملكة جمال العرب

GMT 21:09 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

"الخلخال" صيحة جديدة في عالم الموضة تزيدك أنوثة

GMT 00:13 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف حفريات ديناصورات في منطقة منغوليا شمالي الصين
 
Iraqtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Iraqtoday Iraqtoday Iraqtoday Iraqtoday
iraqtoday iraqtoday iraqtoday
iraqtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
iraq, iraq, iraq