سياحة إفتراضية على متن مركب شراعي في أسوان
آخر تحديث GMT05:21:44
 العراق اليوم -

سياحة إفتراضية على متن مركب شراعي في أسوان

 العراق اليوم -

 العراق اليوم - سياحة إفتراضية على متن مركب شراعي في أسوان

أسوان
القاهرة - العراق اليوم

تمتدّ أسوان على ضفاف النيل؛ كانت هذه الوجهة السياحية ذات مرّة بوابة مصر القديمة إلى أفريقيا، وهي اليوم قاعدة مثالية لاستكشاف الآثار ومناطق الجذب السياحي الأخرى في الروافد الجنوبية لصعيد مصر والثقافة النوبية.تزخر جزيرة الفنتين بمزارع النخيل والقرى المنحدرة من المنازل المبنية من الطوب، وهي من المعالم السياحية الرئيسة في أسوان. في نهاية الجزء الجنوبي، يبدو متحف أسوان وأطلال أبو، أقدم مستوطنة في أسوان، والتي تحتوي على معبد خنوم القديم ومعبد ساتيت.

 

مبنى المتحف، مكانه فيلّا جميلة تعود إلى أواخر القرن التاسع عشر، وهو مفتوح جزئيًّا، مع مجموعة من القطع الأثرية التي تمتد عبر تاريخ جزيرة الفنتين حتى العصر الروماني.على السدّ الشرقي، بالقرب من الأنقاض وأسفل مجموعة من الدرجات، يوجد مقياس النيل في أسوان. قام المصريون القدماء بقياس صعود وهبوط النيل بهذه الآبار المحفورة بالحجارة، مما سمح لهم بتقدير ارتفاع الفيضان السنوي، وبالتالي توقع نجاح محصولهم.

هناك عبارات محليّة للوصول إلى إلفنتين، أو يمكن أيضًا استئجار فلوكة للإبحار حول الجزيرة.

 

متحف النوبة

 

يوثّق متحف النوبة ثروات ثقافيّة كانت جرفت بالكامل، مع بناء سدّ أسوان وإنشاء بحيرة ناصر. هناك مجموعة ممتازة من القطع الأثرية من مملكة كوش (النوبة القديمة) والكثير من الصور بالأبيض والأسود لمشروع اليونسكو المذهل لإنقاذ معبد فيلة وأبو سمبل من ارتفاع منسوب مياه السد.تشمل القطع الأثرية الموجودة في مجموعة المتحف تمثالًا لرمسيس الثاني، وتمثالًا لأمينراس، ورأس الشباتكا ورأس الطهراقة الجرانيت الأسود. بالإضافة إلى شرح شامل لتاريخ النوبة وشعبها، يعرض القسم الإثنوغرافي الحرف اليدوية النوبية الرائعة والفنون الشعبية.

 

السدّ العالي

 

هو مشروع البناء الأكثر شهرةً، وإثارة للجدل في مصر. بدأ في سنة 1960، واستغرق بناء السدّ 11 سنة. استغرق بناؤه 42.7 مليار متر مكعب من الحجر (17 ضعف حجم هرم خوفو)، ويبلغ طوله الإجمالي 3.6 كيلومترات. يبلغ سمكه 980 مترًا في القاعدة، و40 مترًا في الأعلى. يبلغ متوسط سعة خزان السد (بحيرة ناصر) 135 مليار متر مكعب بسعة قصوى 157 مليار متر مكعب.جلب السد فوائد عدة للبلاد، حيث أتاح الكهرباء المستدامة في جميع أنحاء البلاد، وزيادة مساحة الأراضي الصالحة للزراعة في مصر. ومع ذلك، فقد وضع حدًّا أيضًا لفيضان النيل السنوي، الذي خصب حقول المزارعين برواسب الطمي الغنية، وإنشاء بحيرة ناصر (أكبر بحيرة صناعية في العالم) قضى على الكثير من التراث الهائل في صعيد مصر مع ارتفاع المياه.

 

نشاطات سياحية عند غروب الشمس

 

• رحلة الفلوكة: في أسوان، يحلو ركوب الفلوكة حول الجزر، في وقت مبكّر من المساء، كما التصوير الفوتوغرافي.ركوب الجمال: أفضل وقت لركوب الجمال هو في نهاية اليوم، عندما تنخفض درجات الحرارة، وذلك على الضفة الغربية من مقابر النبلاء إلى صرح القديس سمعان الديني (أو بالعكس) ذ.

وقد يهمك أيضا

سوزان نجم الدين تنتهي من تصوير دورها في تماسيح النيل بالأقصر وأسوان

رسميًا إنبي يخاطب أسوان لضم القاضي ونعيم وإبراهيم جلال

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سياحة إفتراضية على متن مركب شراعي في أسوان سياحة إفتراضية على متن مركب شراعي في أسوان



أبرز إطلالات شتوية رائعة من وحي هايلي بيبر

واشنطن - العراق اليوم

GMT 03:34 2018 الجمعة ,27 تموز / يوليو

متحف محمود خليل يستضيف معرض "لا للإرهاب"

GMT 05:17 2016 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

"فولكس فاغن" تعرض محرَكها القوي من دون ديزل

GMT 07:26 2015 الإثنين ,21 كانون الأول / ديسمبر

كرواتيا تأمل أن تعزز سياحة عيد الميلاد نمو اقتصادها

GMT 14:15 2019 الخميس ,03 كانون الثاني / يناير

فيلم "122" يقترب من المليون الأول في أول أيام عرضه

GMT 15:13 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

كشف حقيقة واقعة العثور على جثة شخص في أوسيم

GMT 09:21 2018 الأحد ,28 كانون الثاني / يناير

الوليد بن طلال يصل إلى منزله في الرياض بعد إطلاق سراحه

GMT 10:28 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

مطعم عربة القطار من أغرب المطاعم في العالم

GMT 05:32 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على سعر معدن البلاديوم في الأسواق العالمية الثلاثاء

GMT 19:28 2015 الأربعاء ,28 كانون الثاني / يناير

الزعتر البري..فوائد علاجية متنوعة بنكهة مميزة

GMT 02:12 2015 الخميس ,02 إبريل / نيسان

جنات ضيفة برنامج "ليلة سمر" على "أم بي سي مصر2"

GMT 02:22 2017 الأربعاء ,01 شباط / فبراير

نيكول سابا سعيدة بـ"ولاد تسعة" وتقرأ سيناريو جديد

GMT 03:09 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

"آبل" تستعدُّ للكشف عن جهاز "أي فون 6s" في نيويورك

GMT 02:33 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

شيماء حسين تكشف عن مجموعة جديدة من أزياء الأطفال

GMT 02:18 2014 الخميس ,02 تشرين الأول / أكتوبر

فن "الديكوباج" الفرنسيّ يغير ديكور المنزل بالكامل
 
Iraqtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Iraqtoday Iraqtoday Iraqtoday Iraqtoday
iraqtoday iraqtoday iraqtoday
iraqtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
iraq, iraq, iraq