قيادي بالفتح يعلّق على قرار الناتو زيادة مهامه في العراق ويوضح بشأن هدفها
آخر تحديث GMT05:21:44
 العراق اليوم -

قيادي بالفتح يعلّق على قرار الناتو زيادة مهامه في العراق ويوضح بشأن هدفها

 العراق اليوم -

 العراق اليوم - قيادي بالفتح يعلّق على قرار الناتو زيادة مهامه في العراق ويوضح بشأن هدفها

قوات التحالف الدولي
بغداد - العراق اليوم

أكد القيادي في تحالف الفتح غضنفر البطيخ، السبت (20 شباط 2021)، ان القوى الرافضة لتواجد قوات التحالف الدولي، ترفض في نفس الوقت اي وجود عسكري لحلف الناتو، وأي زيادة عسكرية بعدد قوات الحلف الحالية.

 

وقال البطيخ، في حديث صحفي ان "تواجد حلف الناتو في قادم الايام سيكون هدفه هو تواجد للتحالف الدولي، لكن بصورة اخرى وبوجهة جديدة، وهذا التواجد يهدف في الاساس لحماية المصالح والاهداف الامريكية في العراق".

 

وأضاف، ان "القوى السياسية الرافضة لتواجد قوات التحالف الدولي، ترفض في نفس الوقت اي وجود عسكري لحلف الناتو، وترفض اي زيادة عسكرية بعدد قوات الحلف الحالية".

 

وشدد البطيخ، على أن "عمل الناتو يجب ان يختصر فقط في تدريب وتأهيل القوات العراقية، دون اي عمل عسكري او امني لها داخل الاراضي العراقية، ولهذا اعداد الناتو يجب ان تكون قليلة وفق المهمة المناطة لها في العراق، وبغير ذلك فهو امر مرفوض، ولا يمكن القبول به".

 

وفي وقت سابق من اليوم، علقت العمليات المشتركة على قرار حلف الشمال الاطلسي "الناتو"، توسعة مهام عمله في العراق.

 

وقال المتحدث باسم العمليات المشتركة، اللواء تحسين الخفاجي، في تصريح صحفي تابعته (بغداد اليوم)، إن "هناك اختلافاً بين مهام قوات التحالف الدولي ضد داعش ومهام حلف الناتو في العراق".

 

وأضاف ان التحالف الدولي ضد داعش مستمر بدعم القوات المسلحة العراقية من خلال ضرب مواقع داعش بالطيران، وتقديم المعلومات الاستخبارية وايضا تقديم الدعم اللوجستي والمعدات الى القوات العراقية".

 

وأشار إلى أن "مهام قوات حلف الناتو في العراق تقتصر على تدريب وتأهيل افراد القوات المسلحة العراقية، وهي قوات للتدريب وليست للقتال".

 

وقال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، في وقت سابق، إنه يتوقع أن يوافق وزراء الدفاع على التوسيع، بحيث يعمل عدد أكبر من جنود الحلف في مزيد من المؤسسات الأمنية بجميع أنحاء العراق. وأضاف "ستتوسع المهمة تدريجياً نظراً للوضع".

 

ويحتفظ حلف الأطلسي بمهمة غير قتالية "للتدريب والمشورة" في بغداد منذ أكتوبر 2018، لكن خطط توسعة المهمة تأجلت. ويعود سبب ذلك في جانب منه لجائحة كوفيد-19 وكذلك لمخاوف بشأن الاستقرار الإقليمي إثر مقتل قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني في بغداد في الثالث من يناير 2020 في هجوم بطائرة أميركية مسيرة.

 

وكان الرئيس الأمريكي، جو بايدن قد قال يوم أمس، إن الناتو تبنى مهمة التدريب في العراق والشركاء الأوروبيون تصدوا لتنظيم داعش.

 

وأضاف ان "مهمتنا في العراق تعد حيوية لمواجهة تنظيم داعش الارهابي ولن نسمح باعادة تنظيم صفوفه".

 

فيما أكدت المستشارة الالمانية، انجيلا ميركل التزام بلادها بدعم العراق في حربه ضد الارهاب.

وقد يهمك أيضا

التحالف الدولي ينفي مقتل أميركي في قصف مطار أربيل

التحالف العربي إعتراض وتدمير صاروخ باليستي أطلقته ميليشيا الحوثي تجاه مدينة خميس مشيط السعودية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قيادي بالفتح يعلّق على قرار الناتو زيادة مهامه في العراق ويوضح بشأن هدفها قيادي بالفتح يعلّق على قرار الناتو زيادة مهامه في العراق ويوضح بشأن هدفها



أبرز إطلالات شتوية رائعة من وحي هايلي بيبر

واشنطن - العراق اليوم

GMT 01:22 2014 الأربعاء ,09 تموز / يوليو

طرحت مجموعة جديدة تناسب الأزياء خلال رمضان

GMT 16:26 2016 الجمعة ,29 كانون الثاني / يناير

زين مالك يطرح كليب أغنيته الجديدة "Pillowtalk" مع جيجي حديد

GMT 23:42 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

الصيد غير المشروع يخفض أعداد الفيلة ذات الأنياب

GMT 15:56 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

جيهان خليل تؤكّد سعادتها بنجاح مسلسل "سرايا حمدين"

GMT 01:07 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

بدران يكشف أن "السبانخ" تقلل من الإصابة بأزمات الربو

GMT 03:34 2018 الثلاثاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

إعلان لسلسلة فنادق "سوفيتيل" يتعرَّض لردّ فعل عنيف

GMT 13:54 2018 الأربعاء ,08 آب / أغسطس

أجمل ساعات سواتش الرجالية لعام 2018

GMT 15:03 2018 الإثنين ,23 تموز / يوليو

أحدث أعمال المؤلف أحمد الغرباوي في قصة قصيرة

GMT 14:43 2018 الأربعاء ,31 كانون الثاني / يناير

وعكة صحية تبعد تركي آل الشيخ عن الوسط الرياضي

GMT 07:19 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

إليسا تتعرض لموقف محرج بسبب ملابسها "الممزقة"

GMT 21:39 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

فهد الرشيدي يتلقى العلاج في السعودية

GMT 06:38 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

ليال عبود تفوز على هيفاء وهبي وسعد لمجرد في استفتاء شعبي

GMT 03:54 2014 الأربعاء ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"الخبراء" التراثية تستعيد طرق البناء القديمة في القصيم
 
Iraqtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Iraqtoday Iraqtoday Iraqtoday Iraqtoday
iraqtoday iraqtoday iraqtoday
iraqtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
iraq, iraq, iraq