تقرير يبيّن إمكانية إرباك تسونامي كورونا لمسار البطولة المغربية
آخر تحديث GMT19:05:53
 العراق اليوم -

تقرير يبيّن إمكانية إرباك تسونامي "كورونا" لمسار البطولة المغربية

 العراق اليوم -

 العراق اليوم - تقرير يبيّن إمكانية إرباك تسونامي "كورونا" لمسار البطولة المغربية

الدوري المغربي
الرباط - العراق اليوم

يتابع المسؤولون عن الشأن الكروي باهتمام كبير، التطورات المفاجئة التي طرأت على الدوري المغربي، سواء بقسمه الأول أو الثاني.

وارتفعت أعداد إصابات اللاعبين في الفترة الأخيرة، بفيروس كورونا، رغم الاحتياطات التي تتخذها الأندية، وذلك مع تجدد انتشار العدوى بشكل متزايد في المغرب.
ويخشى الشارع الكروي المغربي ومعه المسؤولين، أن يؤثر هذا الانتشار السريع للفيروس بين اللاعبين على مسيرة الدوري العائد بعد توقف طويل استمر نحو 4 أشهر.

تحديات كبيرة

أخد الاتحاد المغربي لكرة القدم على عاتقه تحديا كبيرا، من أجل استئناف الدوري، ووضع عدة شروط صحية على الأندية قبل العودة للتدريبات والمباريات الرسمية.

وكانت كل المؤشرات تؤكد أن الدوري سيُلغى، خاصة أمام الوضعية الوبائية في المغرب، قبل أن يتخذ المسؤولون قرار استئناف المسابقة.
ونادت بعض الأصوات بعدم الاستهتار بهذه الخطوة، لما في ذلك من خطورة، غير أن المسؤولين قدموا ضمانات باتخاذ كل الإجراءات الصحية، حتى تمر المنافسة دون مشاكل.
تسونامي كورونا

تصاعدت وثيرة إصابات اللاعبين بفيروس كورونا، في الفترة الأخيرة، الشيء الذي أثار قلق الأندية.
وأصيب لاعبو عدة أندية بالعدوى كاتحاد طنجة، المغرب التطوني، رجاء بني ملال، الجيش الملكي، بالإضافة إلى أندية من الدرجة الثانية كالمغرب الفاسي والاتحاد البيضاوي وجمعية سلا وشباب المحمدية.
واتخذت هذه الأندية كل الإجراءات الصحية من مسحات طبية ومتابعة لحالات اللاعبين.

ويبقى اتحاد طنجة أكثر الأندية تضررا، بعد أن ضرب الفيروس 16 من لاعبيه، بالإضافة إلى 6 أعضاء من أجهزة النادي، منهم المدرب بيدرو بن علي.
شبح المؤجلات

دخل اتحاد الكرة دوامة كان يخشى مجرد الاقتراب منها، وهي تراكم المؤجلات التي ستربك المسار العادي للدوري.
وكان الدوري قد استؤنف بتصفية مؤجلات ما قبل التوقف، قبل استكمال ما تبقى من مباريات المسابقة، غير أن تأجيل مواجهات أخرى بسبب تفشي وباء كورونا، سيزيد من صعوبة المنافسة.
وأجلت مباراة الفتح مع رجاء بني ملال، بعد ثبوت إيجابية العينات الخاصة باثنين من لاعبي الفريق الملالي، الذي ينتظر أن تؤجل مباراته الأخرى أمام الدفاع الجديدي.

كما تبقى حالة اتحاد طنجة أصعب، فبعد أن أجلت مباراته أمام نهضة بركان، بسبب إصابة 16 لاعبا، وفرض حجر صحي على الفريق 14 يوما، سيكون الفريق مجبرا على تأجيل عدة مباريات أخرى، بدءا بمواجهة أولمبيك خريبكة، المقرر أن تجرى بعد غد الجمعة، بحكم توقف نشاط الفريق.

قرارات جديدة

ينتظر أن يتخذ الاتحاد المغربي قرارات جديدة من أجل الحد من التأجيلات، خاصة أنها ستحرم بعض الأندية التي تنافس على تفادي الهبوط أو التي تنافس على اللقب من مبدأ تكافؤ الفرص، علما بأن اتحاد الكرة، وخلال وضعه برنامج المباريات، قرر أن تُجرى في توقيت واحد.
وتتجه بعض الأندية إلى المطالبة بإجراء المباريات التي تأجلت بسبب كورونا، قبل استمرار باقي مباريات الدوري، الشيء الذي سيفرز ارتباكا وسيفرض أيضا تعديلا جديدا على البرنامج الموضوع للدوري.

قد يهمك أيضًا

أجيري يختار لاعبي الوسط الهجومي في قائمة الفراعنة

المنتخب المصري يجدد طلبه بخوض ودية غينيا علي استاد القاهرة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقرير يبيّن إمكانية إرباك تسونامي كورونا لمسار البطولة المغربية تقرير يبيّن إمكانية إرباك تسونامي كورونا لمسار البطولة المغربية



GMT 16:36 2021 الجمعة ,29 كانون الثاني / يناير

زلاتان إبراهيموفيتش "أستاذ النحس" في ملاعب كرة القدم

GMT 20:15 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

فضيحة في تحقيقات وفاة مارادونا

GMT 11:43 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

أسباب تراجع فريق ليفربول بعد هيمنة 2020
 العراق اليوم - إيقاف مي حلمي وبرنامجها أسبوعًا وإحالتها للتحقيق

GMT 10:23 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

تعرف على أهم الأماكن السياحية في ألبانيا 2021
 العراق اليوم - تعرف على أهم الأماكن السياحية في ألبانيا 2021

GMT 22:25 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين
 العراق اليوم - قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 15:50 2019 الخميس ,06 حزيران / يونيو

وزارة الصحة المصرية تُحذّر من 6 أدوية في الأسواق

GMT 21:04 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

10 أفكار لتزيين جدران غرف الأطفال لتمنحها أجواء المتعة

GMT 17:04 2016 الجمعة ,15 إبريل / نيسان

قماش المخمل يميز فساتين السهرة بموسم الربيع

GMT 02:19 2014 الجمعة ,17 تشرين الأول / أكتوبر

التوظيف ينتظر طلاب الجامعات السعودية في "أسبوع المهنة"

GMT 02:27 2016 الخميس ,11 آب / أغسطس

عارضة أزياء تمتلك أغرب عيون فى العالم

GMT 17:58 2018 الجمعة ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أجمل شواطئ العالم العربي للاستمتاع بعطلة مميزة

GMT 02:00 2018 الإثنين ,18 حزيران / يونيو

أروى جودة تعتبر "أبو عمر المصري" فاضحًا للتطرف

GMT 13:21 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

المغربية شيرين حسني تفوز بلقب ملكة جمال العرب

GMT 21:09 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

"الخلخال" صيحة جديدة في عالم الموضة تزيدك أنوثة

GMT 00:13 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف حفريات ديناصورات في منطقة منغوليا شمالي الصين

GMT 01:40 2018 الأحد ,07 كانون الثاني / يناير

أجمل إطلالات مكياج النجمة نادين نجيم

GMT 07:49 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

النجاح ليس حظ ولا صدفة بل هو خطوات عملية تقوم بها

GMT 08:34 2013 الإثنين ,22 تموز / يوليو

صفات الرجل الريفي المتميزة حلم كل فتاة

GMT 04:06 2016 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

ناهد السباعي تنفي وجود مشاهد جنسية في"حرام الجسد"

GMT 01:47 2015 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

هوكينز تروي حقيقة المجاعة المستمرة في ملاوي منذ 10 أعوام
 
Iraqtoday
Iraqtoday Iraqtoday Iraqtoday Iraqtoday
iraqtoday iraqtoday iraqtoday
iraqtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
iraq, iraq, iraq